السبت، 20 أبريل، 2013


يارب نتوسّل بك إليك،
 إليك المُشتكى أنت وحدك:

ياربنا حلّ التّعب على مصرنا العزيزة، وحلّت علينا وطأة الآلام المتراكمة عبر سنوات إستبد بها النمل الأبيض المتوحش آكل الأخضر واليابس؛ ياربنا إن لم يكن بك غضب علينا فلا نبالي، نعوذ بنور وجهك الذي أشرقت به الظلمات وصلُح عليه أمر الدنيا والآخرة من أن تنزّل علينا مقتك أو تحل علينا سخطك، لك العتبى حتى ترضى ولا حول ولا قوّة إلا بك سبحانك لا شريك لك، وصلّي الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلّم.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق