الجمعة، 11 مايو، 2012

اللهم أكرمنا بتوليتك عبد المنعم أبو الفتوح رئيسا لجمهورية مصر، يتحقق به يا ربي أمرك بالمعروف وبالعدل والإحسان. ونستدفع بك عنا يا حي يا قيوم حمدين صباحي حليف صدام حسين ومعمّر القذافي وكل ديكتاتور قهر شعبه وأنت به عليم يارب العالمين. ونستعيذ بك يا رب المستضعفين من عنجهية عمرو موسى وازدرائه لمن يخالفه وعدم قدرته على كبح عدوان غروره. يارب بك نستغيث وإليك نفر.

هناك 7 تعليقات:

  1. غيرك يدعو بلقمة وحائط يداريه

    فليتول أبو الفتوح ولنقم بثورة جياع حتى ترتاحوا

    ووقتها لا تنسوا البكاء وسب عبدالناصر وكل من يحلم بوطن يملك فيه الجميع قوت يومه

    ردحذف
    الردود
    1. كلنا يحلم بوطن يملك فيه الجميع قوت يومه، بالعدل والإحسان والكرامة بعيدا عن القهر والتعذيب وإقصاء الآخر، الذي تجلى في الحقبة الناصرية والساداتية والمباركية وحسبنا وهما وحلما وخيالا عن عبد الناصر حسبنا يامن لم تعاصروه!

      أدعو الله أن يوفّق أبو الفتوح في القول والعمل فلا نحتاج ثورة جياع ولا أي ثورة حين يعم الأمن والآمان وتعم الثقة بالله الذي لا إله إلا هو حتى نرتاح جميعا من غير معافرة!

      حذف
  2. هذاالرجل عاصرعبدالناصر وجرب معتقلاته



    السكه مفروشه تيجان الفل و النرجس
    و القبه صهوه فرس عليها الخضر بيبرجس
    و المشربيه عرايس بتبكي و البكى مشروع
    ***
    من ذا اللي نايم و ساكت
    و السكات مسموع
    سيدنا الحسين؟
    ولا صلاح الدين ولا النبي
    ولا الأمام؟
    دستور يا حراس المقام ولا الكلام بالشكل دا ممنوع؟
    ***
    على العموم
    انا مش ضليع في علوم الأنضباط
    ***
    ابويا كان مسلم صحيح
    و كان غبي
    و كان يصلي ع النبي
    عند الغضب و الأنبساط
    ***
    ابويا كان فلاح تعيس
    في ليله ضلمه خلفوه
    و ف خرقه سودا لفلفوه
    و ف عيشه غبرا
    طلعوه
    و عشه مايله سكنوه
    و لصموه
    و طلسموه
    و دجنوه
    و جهزوه
    و جوزوه على عماه
    فكان محير في هواه ما بين امي و الجاموسه
    و كان يخاف يقتل ناموسه
    و كان خجول خجول
    خجول
    و كان دايما يقول استغفر الله العظيم من باب الأحتياط
    ***
    ابويا طلعتوه حمار فكان طبيعي يجيبني جحش
    لا اعرف نبي من اجنبي
    و لا مين ما جاش ولا مين ما رحش
    موسى نبي
    عيسى نبي
    كمان محمد كان نبي
    و يا قلبي صلي ع النبي
    و كلنا نحب النبي
    و كل وقت وله ادان
    و كل عصر و له نبي
    ***
    و احنا نبينا كده
    من ضلعنا نابت
    لا من سماهم وقع
    ولا من مرا شابت
    ولا انخسف له القمر
    ولا النجوم غابت
    ابوه صعيدي و فهم قام طلعه ظابط
    ظبط على قدنا و ع المزاج ظابط
    فاجومي من جنسنا
    ما لوش مرا عابت
    فلاح قليل الحيا
    اذا الكلاب سابت
    ولا يطاطيش للعدا
    مهما السهام صابت
    عمل حاجات معجزه و حاجات كتير خابت
    و عاش و مات وسطنا
    على طبعنا ثابت
    و ان كان جرح قلبنا كل الجراح طابت
    ولا يطولوه العدا
    مهما الأمور
    جابت
    _____________________________________



    وحضتك تقدرى تدعمى اى مرشح بدون تجنى على اى حد تانى
    يعنى تاييدك لابو الفتوح لا يصح الا بالافتراء على حمدين صباحى؟!

    ردحذف
    الردود
    1. لن أدخل معك في مراء ولا في تطاول، ولكني أنبهك: لا تنه عن شئ أنتم تفعلونه، فقط راجع ما يتم نشره من تشويهات وافتراءات عن أصحاب المرجعية الإسلامية، ولا تنابزني بقصيدة نجم فقد قالها في سياق خاص وهي شهادة عاطفية أكثر منها شهادة حق. في النهاية أسلوب حضرتك غير موفق، والإفتراء حصل من جانبك لأن حقيقة دعم حمدين صباحي والناصريين للقذافي ثابته كما هي ثابتة في شأن صدام، وهذه مدوّنتي الخاصة وليست فيسبوك وليست تويتر ومن حقي أن أعلن فيها موقفي حماية لبلادي من الخديعة.

      حذف
  3. الاستاذة الفاضلة

    احيي في حضرتك عفة لسانك وقوة حجتك

    تحيتي لرقيك وسمو خلقك

    ردحذف