الاثنين، 23 يناير، 2012

بسم الله الرحمن الرحيم: "وإذا ذُكِر اللهُ وحده اشمأزّت قلوب الذين لايؤمنون بالآخرة وإذا ذُكِر الذين من دونه إذا هم يستبشرون" صدق الله العظيم \ سورة الزمر آية 45

مبروك على مصر برلمانها المنتخب بإرادة الشعب المصري الكريم، وفق الله أعضاءه إلى صدق القول وأمانة العمل، والحمد لله رب العالمين.

هناك 3 تعليقات:

  1. الحمد لله رب العالمين

    احييكي استاذتنا الفاضلة

    ردحذف
  2. الأستاذة الفاضلة ألف تحية من الجزائر
    بقدر ما نهنئ الشعب المصري الشقيق بهذا الإنجاز التاريخي الكبير،بنفس القدر يعد هذا التحول التاريخي امتحانا عسيرا للإسلام السياسي ليس في مصر وحدها ،إنما في جميع الأقطار العربية .
    سيدتي الفاضلة بعبارة أكثر وضوحا ، هو امتحان لشريعة الإسلام التي هي قانون فقهاء يريد أن يكون قانون دولة ، إنها الإشكالية الكبرى التي واجهت ولا زالت تواجه الفكر الإسلامي منذ إمام النهضة العربية رفاعة رافع الطهطاوي مرورا بالإمام الأستاذ محمد عبده وأستاذه جمال الدين الأفغاني. وتزداد تعقيدا في هذه في اللحظة التاريخية في ظل تحديات العولمة .

    ردحذف
    الردود
    1. يامحمّد نور الدين: هداك الله؛ ليس هناك شئ اسمه الإسلام السياسي: هذا مصطلح من تخريفات الماركسيين وحواة اللادينية، ياربنا لا تزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا وهب لنا من لدنك رحمة إنك أنت الوهاب والحمد لك سبحانك بكرة وأصيلا.

      حذف