الثلاثاء، 8 أكتوبر، 2013

صورة مقالي النشور 10 أكتوبر 1973:


هناك تعليقان (2):

  1. كل عام وحضرتك ونوارة بسعادة وخير بإذن الله .. اتذكر حين اشتعلت المظاهرات فى تونس أواخر 2010 كنت أتابع مدونة ( جبهة التهييس الشعبية ) لنوارة نجم يومياً أستزيد منها روح الأمل فى أن تنتصر تونس وقد حدث ثم تابعت معها الاستعداد ل25 يناير وعندما كتبت فى مدونتها ليلة 24 يناير مساء كلمة ( يااااارب ) انخرطت فى البكاء ودعوت معها كما لم أدعو من قبل .. هى أحدى أيقونات الثورة الحقيقية وستظل كذلك مهما اختلفت مع آرائها بعدها ولكنى مؤمنة بصدقها حتى فيما أختلف فيه معها.. بارك الله لكى فيها وفى ذريتها وأكثر من أمثالها فى مصر التى تحتاج بشدة للصادقين

    ردحذف
    الردود
    1. تمام تقييمك لها صحيح، هدانا الله جميعا إلى سبل الرشاد. تحياتي مع دعائي المخلص.

      حذف