الخميس، 10 فبراير، 2011

المادة الثانية من الدستور

وبدأ الفتانون بالتحرش بالمادة الثانية من الدستور التي تنص على أن الإسلام دين الدولة واللغة العربية لغتها الرسمية ومبادئ الشريعة الإسلامية المصدر الرئيسي للتشريع.

ويهددون بمظاهرة مليونية إذا لم يتم إلغاء هذه المادة في التعديلات الدستورية الجارية.

الخبر منشور بجريدة الشرق الأوسط اليوم 10\2\2011

هناك تعليق واحد:

  1. اعتقد ان تشكيلة اللجنة الدستورية اليوم تحسم كل هذا الكلام .
    الف مبروك للأمة كلها على هذا النصر المؤزر

    ردحذف