السبت، 5 مارس، 2011

عاجل للدكتور عصام شرف رئيس الوزراء المكلّف:

سمعت في ميدان التحرير أمس أن هناك من يزين لك إختيار عماد أبو غازي لوزارة الثقافة؛ وأرجو من الله سبحانه ألا يجعلك تفعل، إنه معاد لهوية مصر الإسلامية وهو من المغالين في الدعوة إلى لادينية هذا البلد، ولقد سمعته بأذني في برنامج تلفزيوني يقول بالنص: "المد الإسلامي" هو المسؤول عن سلب حقوق المرأة، وهذا قول زور وبهتان لانستغربه على عماد أبو غازي المشهور باعتماده سياسة الإقصاء للمخالفين له في الرأي، باختصار: ليس هو الإختيار الصائب لوزارة ثقافة معبرة عن مصالح شعب مصر ورجائه الثوري الطامح للحق والخير والجمال.

هناك الكثير من الإختيارات الصالحة لمسئولية ناهضة بالثقافة والتي نتعشم فيها ومنها مبادئ العدل والإحسان والنهي عن المنكر والبغي؛ ومنهم على سبيل المثال: بلال فضل (في السابعة والثلاثين من عمره، يعني شباب ناضج مسئول)، وشعبان يوسف، وحمدي عبد الرحيم، وغيرهم الكثير من الوجوه الجديدة التي لم نجربها ممن تطمئن إليه النفس الطيبة، علينا أن نعطيها الفرصة لدعم ثقافة تشبه إلى حد كبير الجماهير المليونية التي نزلت ميدان التحرير مطالبة بالتغيير.

برجاء مساعدتي،من يستطيع، في إبلاغ الدكتور عصام شرف هذا العاجل.

هناك 5 تعليقات:

  1. عند حق يا صافى ...الراجل ده مستفز وكلامه بيحرق دمى بس...اهم شئ الدكتور عصام ربنا ينور بصيرته ويجيب حد عنده اخلاق ومش مرتزقه فكريا

    ردحذف
  2. أزال المؤلف هذا التعليق.

    ردحذف
  3. (وحيد عبد المجيد) طلع يتكلم إمبارح على (الجزيرة مباشر) كان واضح جدا إنه طمعان في وزارة

    ردحذف
  4. تحياتي لك أستاذتنا الفاضلة،،، قد بعثت رسالتك لموقع رئاسة الوزراء الرسمي على الفيس بوك.

    وأتفق معك تمامًا، وأرجو أن تؤخذ في الاعتبار، وألا يُمكن اللله لأي كاذب منافق لاديني.

    ردحذف
  5. اختار (سكينة فؤاد) بس هي مش موافقة
    فعلا على الجزيرة بيقولوا لو (سكينة فؤاد) رفضت هيختار (عماد أبو غازي)

    ردحذف