الأحد، 24 نوفمبر، 2013


أحارب اليأس واستمراء شتيمة الشعب المصري؛ يجب أن يكف الجميع عن التهكم عمّال على بطّال على الشعب المصري، يجب يجب يجب! وإلا نكون قد حققنا أهداف المحتل الإنجليزي التي زرعها في البلاد منذ 1882 ونكون قد رسخنا لقيم أعدائنا علينا. يجب أن نهزم اللورد كرومر في أنفسنا!

هناك 3 تعليقات:

  1. أزال المؤلف هذا التعليق.

    ردحذف
    الردود
    1. لأستاذة الفاضلة الف تحية من الجزائر
      "وجاهدنا نحن المصريين "
      وأنا أقرأ ديباجة دستور مصر الجديد تذكرت الأستاذة صافي ناز بخاصة لما وصلت الديباجة إلى الإشادة بمحمد على باني دولة مصر الحديثة كما كانت الإشادة باينه إبراهيم باشا ناهيك عن الجمل المتقطعة التي لا رابطة لها والشحنة الأيديولوجية الممجوجة و المزايدة على التاريخ و الجغرافيا بطريقة فجة أما الصياغة اللغوية الركيكة و الأخطاء اللغوية فلا أجرؤ على ذكرها أمام الأستاذة صافي التي منها أتعلم الصياغة اللغوية الجميلة وسحر البيان العربي.
      لكن لم أكن أتوقع أن ينصب المرفوع ويرفع المنصوب في مصر أرض العقاد وطه حسين والأزهر الشريف ودار العلوم
      لكن يزول الاستغراب لما تحل ليلى علوي في لجنة الخمسين محل السنهوري وتلاميذ السنهوري وفطاحله القانون الدستوري

      ردحذف

      حذف